موقع هنا, يوم الجمعة 19/08/2022, اتصل بنا

إيران تعلن تفكيك شبكة تجسس جديدة تابعة للموساد

موقع هنا,
تاريخ النشر 2022/07/29 08:38:14,
عدد المشاهدات 173

إيران تعلن تفكيك شبكة تجسس جديدة تابعة للموساد

أعلنت إيران الخميس، تفكيك شبكة تجسس جديدة تابعة لجهاز الاستخبارات الإسرائيلي "الموساد"، والقبض على كافة عناصرها وفق وكالة الأنباء الرسمية "إرنا"، التي أكدت إلقاء قوى الأمن الداخلي القبض على "زعيم وعناصر الشبكة".

وأعلنت استخبارات قوى الأمن الداخلي المعروفة باسم "فراجا" في بيان، تفكيك الشبكة بعد عملية استدراج عناصرها التابعين للموساد، بمساعدة زعيم "إحدى الجماعات الانفصالية المرتزقة للكيان الصهيوني".

وأضافت أن عدد أفراد تلك الشبكة يبلغ 5، وكانوا يقومون بجمع معلومات من المناطق المهمة والحيوية في البلاد بدافع الإغراء المالي من جانب الموساد.

وذكر البيان أن الضالعين في الشبكة، قاموا بالعديد من الأعمال الإجرامية منها "الحرق المتعمد للأماكن وكتابة الشعارات المناوئة لحكومة الجمهورية الإسلامية الإيرانية، والدعاية ضدها، وتلقي التوجيهات والدعم المالي من قبل أجهزة مخابراتية معادية لتنفيذ الهجمات المسلحة والأعمال التخريبية".

وأوضح البيان أن قوى الأمن الإيرانية تمكنت من رصد تحركات "عناصر الشبكة الإرهابية الصهيونية، والقبض عليهم جميعاً قبل أن يتمكنوا من تنفيذ عملياتهم الإرهابية في إيران".

ولم تذكر السلطات جنسيات المعتقلين، لكنها قالت إنهم تلقوا تدريبات على تنفيذ عمليات مسلحة وتخريبية.

وفي إسرائيل، رفض مكتب رئيس الوزراء، الذي يراقب عمل جهاز الاستخبارات الخارجية "الموساد"، التعليق بشكل مباشر على أنباء الاعتقال.

عمليات سابقة

وقال وزير الاستخبارات الإيراني إسماعيل خطيب الأربعاء، إن بلاده أحبطت أعمالاً تخريبية خطط لها "النظام الصهيوني". وأضاف أن قوات الأمن نفذت بنجاح عمليات عدة ضد إسرائيل خلال الأشهر القليلة الماضية، من دون أن يحدد نوع هذه العمليات.

وكان الحرس الثوري الإيراني، قد أعلن في أوائل تموز/يونيو، عن كشفه عمليات تجسس من قبل دبلوماسيين وأكاديميين في مناطق محظورة في دامغان وصحراء الشهداء وسط البلاد، وقال إن هدفهم كان الحصول على عينات من تربة منطقة تجرى فيها تجارب صاروخية.

والأسبوع الماضي، قالت قوات الأمن الإيرانية إنها اعتقلت شبكة عملاء يعملون لصالح إسرائيل دخلوا إيران من كردستان العراق لتنفيذ أعمال تخريبية وما وصفتها بأنها "عمليات إرهابية".

وكانت إيران قد أعلنت في شهر حزيران/يونيو، اعتقال عملاء لجهاز الموساد الإسرائيلي كما أعلنت وزارة الاستخبارات الإيرانية اعتقال 3 عملاء لجهاز المخابرات الإسرائيلي في شهر نيسان/أبريل.

الموساد نشط في إيران

وصعدت اسرائيل من عملياتها في الداخل الإيراني على خلفية التوتر بينها وبين إيران، خاصة مع اقتراب إيران بحسب التقارير الاسرائيلية من الحصول على القنبلة النووية. ففي حزيران/يونيو قتل ضابطان في القوة الجوفضائية في ظروف غامضة كما شهدت إيران مؤخراً سلسلة "عمليات تخريبية واغتيالات"، وحوادث "وفاة غامضة"، آخرها التكهنات بشأن وفاة العقيد في الحرس الثوري علي إسماعيل زادة، وقبلها حادثة وفاة "غامضة" لعالم الجوفضاء الدكتور أيوب أنصاري، من مدنية يزد وسط إيران، "مسمماً"، في 30 أيار/مايو.

وفي العام 2020 تم اغتيال محسن فخري زادة، أبرز العلماء النوويين الإيرانيين، وهو ينتقل في سيارة، برشاش تم التحكم به عن بعد، وهو ما لم يكن ممكناً في غياب وجود استخباراتي على الأرض.

وأواخر كانون الثاني/ يناير 2018، اقتحم 12 رجلاً منشأة تخزين في منطقة صناعية تبعد 30 كيلومتراً عن طهران. وخلال سبع ساعات، أذابوا أقفال 27 خزنة وفروا من دون أثر بوثائق نووية سرية.

وبعد ثلاثة أشهر، ظهرت الوثائق على بعد ألفي كيلومتر، في تل أبيب. وعرض رئيس الوزراء الإسرائيلي آنذاك بنيامين نتنياهو الوثائق التي أكد أنه حصل عليها من خلال عملية نفذها الموساد.

اليوم يعبر مسؤولون إيرانيون سابقون عن قلقهم من وصول الموساد إلى مراتب عليا في المؤسسات الأمنية والاستخبارية الإيرانية. وقال علي يونسي، وهو وزير سابق للاستخبارات ومستشار بارز للسيد روحاني "إن نفوذ الموساد في أجزاء كثيرة من البلاد كبير إلى درجة أن كل عضو في القيادة الإيرانية يجب أن يخشى على حياته، وعلى سلامته".

تعليقك على الموضوع
هام جدا : ادارة الموقع تحتفظ لنفسها الحق لالغاء التعليق او حذف بعض الكلمات منه في حال كانت المشاركة غير اخلاقية ولا تتماشى مع شروط الاستعمال. نرجو منكم الحفاظ على مستوى مشاركة رفيع.

استفتاء هنا

لا يوجد انتماء سياسي للطائفة الدرزية وليس لها اي ثقل او تأثير على مجريات الامور في الدولة فما هو الحل؟
  • اقامة حزب سياسي درزي يمثل الطائفة من الناحية السياسية والقيادية ( 9.97% )
  • ليبقى الوضع كما هو عليه والطائفة موجودة في احزاب مختلفة ( 15.89% )
  • علينا الانظمام الى المنظومة السياسية العربية لتمثلنا كقوة كبيرة ( 10.12% )
  • يجب في البداية القيام بتنظيم داخلي لقيادة الطائفة بشكل موحد ( 49.38% )
مجموع المصوتين : 642
X أغلق
X أغلق