موقع هنا, يوم الجمعة 19/08/2022, اتصل بنا

  فريضة حفظ الاخوان والسياسة

كايد سلامة,
تاريخ النشر 2022/07/29 08:03:04,
عدد المشاهدات 493

  فريضة حفظ الاخوان والسياسة

فريضة حفظ الاخوان عند الموحدين هي ليست واجب او مكرمة او حسنة، بل هي فريضة، على الموحد ان يقدمها لأخيه المحتاج دون ان يسأله أينما كان من دون منة، هي عابرة للعائلات والقرى والدول، لا تسير او تقف عند مصالح السياسيين واهوائهم، ولا تخضع للمزايدات.

موقف سماحة شيخ عقل الموحدين في لبنان الشيخ سامي ابي المنى لا يتلائم مع فريضة حفظ الاخوان، انما تماشيا مع موقف الزعيم وليد جنبلاط السياسي المساير لموقف حزب الله، حزب الله كما هو معلوم يملك قرار السلم والحرب في لبنان، للتدقيق أكثر، قرار الحرب، منذ وجوده على الساحة اللبنانية وهو في حالة حرب قتاليه دائمة مع اسرائيل التي كانت محتلة لمنطقة الجنوب اللبناني، وبعدها دخل الحزب الحرب في العراق وسوريا واليمن، لا لبنان فيها ناقة ولا جمل.... وايضا دخل عدة حروب سياسية مع الدول التي تعادي إيران مثل دول الخليج ومصر، هذا عدا عن استخدامه لسلاحه في لبنان لقمع معارضيه وارهابهم، وبحكم قوة سلاحه يصنف مفهوم الوطنية عند اللبنانيين، ليس وفق المصالح الوطنية اللبنانية، انما الايرانية والتي يمكن ان تكون بعضها مشابهه لتلك اللبنانية.

الاموال التي يتلقاها حزب الله من إيران ليست لإعمار لبنان وتقويته اقتصاديا، بل لتقوية اتباع الحزب فقط ليكونوا في جهوزية قتالية عالية، لدخول الحرب مع اسرائيل تلبية للمصالح الايرانية حين تقضي الحاجة، السؤال أي الأموال أفضل للبنان، تلك الي معدة للمحتاجين او لاتباع إيران؟

تماشي سماحة شيخ العقل مع مصالح السياسيين في هذا الشأن، منافي للفرائض التوحيدية، هذا الموقف يلحق الأذى ببعض رعيته ويدفع ثمنه الفقراء والمحتاجين، هذه الأموال ليست من إسرائيل ولا من مؤسساتها انما من موحدين خيريين يرسلوها بين الحين والاخر لإخوانهم ولأهلهم في سوريا ولبنان، تطالب بإرجاعها بحجة الوطنية! هل قبولها عمالة! هي معدة للذين يصارعون المرض والفقراء ضحايا فساد السياسيين، هؤلاء البسطاء قصرت دولتهم في تقديم الخدمات لهم، من يرفض هذه الأموال عليه تجنيد أموال بديلة.

 الوطنية في بلاد العرب اصبحت لعنة المحتاجين والفقراء، المطلوب منهم ان يموتوا مرضا وجوعا ليثبتوا وطنيتهم للسياسيين وأصحاب السلاح الاغنياء! المتوقع من حضرتك ان تكون في تبعية المرجع الروحي الاعلى للموحدين في العالم فضيلة الشيخ ابو يوسف امين الصايغ اطال الله في عمره، وان تأخذ بمشورته وتعمل وفقها كونها طاهرة بعيدة عن السياسة.

لا أحد يطلب منكم ان تكونوا أصدقاء لإسرائيل، ونحن ايضا لا نقبل لكم بهذا ما دامت أسباب النزاع موجودة، هذه الأموال لا تشكل أي خطر على السلم الأهلي في لبنان، هي ليست معدة لشراء السلاح او تجنيد عملاء لإسرائيل كما يروج البعض!

هناك أموال طائلة تدخل من إسرائيل الى لبنان من جراء تهريب المخدرات لجيوب المزايدين على الوطنية، لماذا لا يتكلم عنها أحد!

على هذا العمل الإنساني الذي قام به سيادة المطران موسى الحاج، يجب ان يكرم ويشكر، لأنه يشعر مع المرضى والمحتاجين من جميع الطوائف، أكثر من السياسيين اللبنانيين الذين هم سبب معاناة أبناء شعبهم، مع هذا، ويمنعوا تقديم المساعدة لهم ويتطاولوا على من يقدمها ويقبلها ويتهمونهم بالعمالة!

تعليقك على الموضوع
هام جدا : ادارة الموقع تحتفظ لنفسها الحق لالغاء التعليق او حذف بعض الكلمات منه في حال كانت المشاركة غير اخلاقية ولا تتماشى مع شروط الاستعمال. نرجو منكم الحفاظ على مستوى مشاركة رفيع.

استفتاء هنا

لا يوجد انتماء سياسي للطائفة الدرزية وليس لها اي ثقل او تأثير على مجريات الامور في الدولة فما هو الحل؟
  • اقامة حزب سياسي درزي يمثل الطائفة من الناحية السياسية والقيادية ( 9.97% )
  • ليبقى الوضع كما هو عليه والطائفة موجودة في احزاب مختلفة ( 15.89% )
  • علينا الانظمام الى المنظومة السياسية العربية لتمثلنا كقوة كبيرة ( 10.12% )
  • يجب في البداية القيام بتنظيم داخلي لقيادة الطائفة بشكل موحد ( 49.38% )
مجموع المصوتين : 642
X أغلق
X أغلق