موقع هنا, يوم الإثنين 23/05/2022, اتصل بنا

على خلفية العمليات العدائية الأخيرة: رئيس الوزراء الإسرائيلي يدفع نحو إقامة حرس وطني مدني لتعزيز الأمن الداخلي

موقع هنا,
تاريخ النشر 2022/05/13 06:36:10,
عدد المشاهدات 133

على خلفية العمليات العدائية الأخيرة: رئيس الوزراء الإسرائيلي يدفع نحو إقامة حرس وطني مدني لتعزيز الأمن الداخلي

أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت الخميس، خلال جلسة دعا إليها للخوض في مسألة إقامة حرس وطني مدني التي أثيرت في أعقاب تزايد الهجمات المسلحة على المدن الإسرائيلية وحصدت أرواح 19 إسرائيليًا خلال الأسابيع الأخيرة،.

وأوضح رئيس الوزراء أن الهدف هو "ما ردده عدة مرات وزير الأمن الداخلي، حول واجب هذه الحكومة أن تكون بمثابة حكومة للأمن الداخلي، بمعنى استعادة الأمن. وسوف ينعكس هذا في الميزانية التي أحد أهدافها الرئيسية هو إعادة الأمن إلى شوارع إسرائيل".

وحضر الجلسة إضافة إلى رئيس الوزراء وزير الأمن الداخلي عومر بار ليف، ومفوض الشرطة، وقائد حرس الحدود، ووزيرة الداخلية أييلت شاكيد، واقترح بينيت إطلاق تسمية "الحرس الإسرائيلي" على الحرس الوطني - المدني المزمع إنشاؤه.

وأضاف بينيت "من خلال التعاون العابر للوزارات والهيئات المختلفة، فإننا، نتخذ اليوم خطوة مهمة نحو إنشاء "الحرس الإسرائيلي" الذي سيعمل على استتباب الأمن في شوارع إسرائيل في الأيام العادية وكذلك لا قدر الله وقت الشدائد، وذلك في إطار استخلاص الدروس من عملية "حامي الأسوار" التي جاءت على خلفية اشتعال العنف وأعمال الشغب في عدد من المدن المختلطة والقرى العربية داخل إسرائيل، طغى عليها مشهد من الفلتان الأمني غير مسبوق.

وكان بينيت قد أشار في مطلع هذه الجلسة على قضية مقتل مراسلة الجزيرة شيرين أبو عاقلة ونقل من خلالها توقعاته بألا يشوش الفلسطينيون مجرى التحقيق على نحو يمنع الوصول إلى حقيقة ما جرى. وأكد أن نشاط الجيش الإسرائيلي يأتي بالدرجة الأولى لتحقيق الأمن والأمان للمواطنين في إسرائيل الذين دفعوا ثمنًا باهظًا في هجمة عمليات مسلحة نفذها أفراد على عاتقهم أو مبعوثون من قبل فصائل فلسطينية.

تعليقك على الموضوع
هام جدا : ادارة الموقع تحتفظ لنفسها الحق لالغاء التعليق او حذف بعض الكلمات منه في حال كانت المشاركة غير اخلاقية ولا تتماشى مع شروط الاستعمال. نرجو منكم الحفاظ على مستوى مشاركة رفيع.

استفتاء هنا

لا يوجد انتماء سياسي للطائفة الدرزية وليس لها اي ثقل او تأثير على مجريات الامور في الدولة فما هو الحل؟
  • اقامة حزب سياسي درزي يمثل الطائفة من الناحية السياسية والقيادية
  • ليبقى الوضع كما هو عليه والطائفة موجودة في احزاب مختلفة
  • علينا الانظمام الى المنظومة السياسية العربية لتمثلنا كقوة كبيرة
  • يجب في البداية القيام بتنظيم داخلي لقيادة الطائفة بشكل موحد
مجموع المصوتين : 581
X أغلق
X أغلق