15/07/2017 - 02:03:34 pm
رئيس مجلس المغار: انْظُروا وَعُوا ايُّها الأَعزّاءُ ولا تَدَعُوا المُغْرِضِين ينالوا مآرِبَهُم.
كمال عدوان

ودعت المغار مساء امس ابنها المرحوم الشاب هايل عفيف ستاوي الذي طالته يد الغدر مع رفيقه كميل شكيب شنان في عملية ارهابية نفذها ثلاثة مواطنين اسرائيليين من مدينة ام الفحم في الحرم القدسي الشريف.

 

في حوالي الساعة الحادية عشر ليلة القيت قنبلة هلع في المغار في الحي الشمالي  القريب من المسجد  ، وعممت الناطقة بلسان الشرطة حينها  تقول به " مساء اليوم الجمعة في المغار اقدم مجهولو الهوية على القاء قنبلة هلع اتجاه شارع  بالحي الشمالي , قريبا  من المسجد الكائن هناك ومن دون تسجيل اي اصابات او اضرار.

 

هذا وتواصل الشرطة اعمال البحث والتحقيق بكافة التفاصيل والملابسات وبما يشمل الخلفية التي لم تتضح معالمها بعد , البتة

 

على اثر ذلك بدأت اشاعات مختلفة تتناقل عبر وسائل التواصل الاجتماعي عن افعال انتقامية وتحريضية وغيرها بين اهل المغار البلد الذي يقطنها جميع الديانات ، الدروز الاسلام والمسيحين والذين يعيشون جنبا الى جنب كمجتمع واحد يسوده الوئام والاحترام المتبادل.

 

جميع مصادر موقع "هنا" الشرطية ، الامنية والعامة اكدت عدم وقوع اي حادث على خلفية طائفية في المغار والامن والامان يسود اليلدة وان لحدث امس والقاء القنبلة لا يوجد اي علاقة للجريمة الارهابية التي راح ضحيتها المرحوم هايل عفيف ستاوي.

 

على اثر هذه الاشاعات والتوترات اصدر رئيس مجلس المغار المحلي زياد دغش بيان يقول فيه:

 

المغارُ مُستهدفٌ دونَ أَدْنى شَكّ

 

المغار هذه البلد العريق، سطّر عبْر تاريخه أَروعَ المواقف  بِلُحْمَتِه الاجْتِماعِيَّة،  بِالتَعالِي عَلى الجِراح وَبِالْحِفاظِ عَلَى الْأَرْضِ وَالْمَسْكِن وكرامة الإِنسان.

 

هذا البلد دونَ أَدنى شَكٍّ مُستهدفٌ كَوْنَهُ يَحْمِلُ رِسَالَةً حَضَارِيَّةً سَامِيَةً بِتَنَوُّعِ تَرْكِيبَتِهِ السُّكَّانِيَّةِ وَنَسِيجِهِ الاجْتِمَاعِي.

 

إنه مُستهدف من القوى الظَّلاميَّة المتطرِّفة التي لا تؤمن بقيم السَّلام ولا يروق لها العيشُ المشترك.

 

انه مُسْتَهْدَفٌ مِمَّن يَسْعُونَ إِلى إِنهاكِهِ في صراعات داخليَّةٍ، تَهْدِفُ تَحْطِيمَ ما بُنِيَ وَوأَدَ احلامٍ في مستقبلٍ مُشرقٍ مُنِير.

 

بلدنا مُستهدف من أُولئكَ الذين يرقُصونَ على الدِماء، وَمَنْ يَتَمَتَّعونَ بالْعَبَثِ بمشاعر أَلم العوائِلِ الثَّكْلى، ومَن يستغلُّون العناصر الغوغائيَّة لتنفيذ مآربهم ومخطَّطاتِهم المشبوهة.    

 

انْظُروا وَعُوا ايُّها الأَعزّاءُ ولا تَدَعُوا المُغْرِضِين ينالوا مآرِبَهُم.

 

انْظروا إِلى هذا الكَمِّ الْهَائِلِ منَ الضَّخِّ الْإِعْلاميِّ في الصُّحُفِ والمواقعِ ووسائلِ التواصُلِ الاجتماعيِّ، التي تعمل جَمعاءَ مُنْذُ أَمْس عَلى تعكير صَفْوَ الأجواءِ في هذا البلد الطَّيِّب.

 

انظروا وعوا أيّها الأَعزَّاء، فهذه الهجمةِ الشَّرسة التي تعمل ليل نهار على افتعال الأَحداث وبثّ الدعاياتِ المغرضَة، مِن ورائها مَنْ يهْدِف إشعال نارَ الْفِتنَة الطَّائفيَّة التي تَحْرِقُ الْأَخْضَرَ والْيابِس . وحين يشتعلُ هذا البلد لنْ يكونَ أَحَدٌ من هؤلاء ليمدَّ يدَ الْعونِ في تجميع أشلائِنا، بل سيجلسون في مكانٍ آخر، يرفعون نَخْب نَجاحِهِم.

 

انتبهوا أيّها الأعزّاء، السّياساتُ التي تُحاكُ في الخفاء لا تُبَيِّتُ لَنا ولأَبنائِنا خَيْرًا.  فهذا بلدنا الذي نعتزُّ به، هذا بلدنا الذي نُحب! ، وهذا بلدنا الذي سيحتضن كلَّ مكوناتِهِ إِلى يومِ الدِّين.

 

هذا نداءٌ لأرباب الدِّين والسِّياسة والقياداتِ الاجتماعيَّةِ والوجهاءِ والعقلاءِ والمثقَّفين للتجنُّدِ والوقوفِ صفًّا واحِدًا كالبنيانِ المَرصُوص ، لنكون معًا ونقوم بجهودٍ موحَّدةٍ ومنسَّقة لرأب الصَّدْعِ مَتِى وُجِد، والحدّ من تداعياتِه ولنَبْقى الْعِصِي لِمَنْ عَصَى وحاوَلَ التَفْرِيق بيننا.

 

مع تحيات المحبَّة والتقدير

 

زياد دغش

 

رئيس مجلس المغار المحلّي

 

الاسم الكامل :
مكان الاقامة :
التعليق :
هام جدا : ادارة الموقع تحتفظ لنفسها الحق لالغاء التعليق او حذف بعض الكلمات منه في حال كانت المشاركة غير اخلاقية ولا تتماشى مع شروط الاستعمال. نرجو منكم الحفاظ على مستوى مشاركة رفيع.
ما هو رأيك ؟

X أغلق
X أغلق