18/05/2017 - 03:19:23 pm
مستوطن يطلق النار على راشقي حجارة، يقتل فلسطيني، ويصيب صحفي بجراح
موقع هنا

اطلق مستوطن  اسرائيلي  اصيبت سيارته بالحجارة النار على الراشقين، قاتلا رجل فلسطيني ومصيبا مصور صحفي، في بلدة حوارة في الضفة الغربية يوم الخميس، بحسب مسؤولين.

 

وكان مجموعة فلسطينيين يرشقون الحجارة على سيارات في الشارع المجاور، بالقرب من نابلس، عندما قام مدني اسرائيلي بإطلاق النار مستخدما مسدسه الخاص.

 

“اندلعت مظاهرة عنيفة بالقرب من حوارة، حيث قام مئات الفلسطينيين برشق الحجارة على المارين”، حسب بيان الناطق باسم الجيش.

 

وقام المستوطن، الذي تحطم زجاج سيارته الامامي، بعدها بإطلاق النار، قبل الفرار من المكان.

 

وقال بعدها للجيش انه “اطلق النار في الهواء”، ولكن قال الجيش انه يعلم ان هناك ضحيتين في الموقع، على ما يبدو اصيبوا بالرصاص.

 

وقال الجيش انه “يتم التحقيق في ذلك”.

 

وتم الكشف ان الفلسطيني الذي قُتل هو معتز حسين تايه (23 عاما)، من بيتا المجاورة لنابلس.

 

وكشفت وسائل الاعلام الفلسطينية ان المصور هو مجدي اشتية، وهو يعمل مع الاسوشياتد برس.

 

وورد انه اصيب بإصابات خفيفة.

 

وقال مدير وحدة سيارات الاسعاف في الهلال الاحمر احمد جبريل لوكالة الانباء الفلسطيني الرسمية وفا ان المصور اصيب بيده. وتم نقله الى مستشفى رفيديا في نابلس لتلقي العلاج.

 

ولم يتمكن تأكيد هذه المعلومات من الوكالة الاخبارية.

 

وقال ناطق باسم مجلس بنيامين الاقليمي في بيان ان هذا اليوم الثالث من المظاهرات العنيفة على الشارع المجاور لحوارة.

 

“انهم يسدون الشارع الذي يوصل بين مستوطنات غاف هاهار ومركز البلاد. انهم يرشقون الحجارة على سيارات فيها عائلات واطفال”، قال الناطق.

 

وقال رئيس مجلس شومرون الاقليمي انه “يدعم تماما الشخص الذين دافع عن حياته وحياة المحيطين به من المعتدين”.

 

 

 

 

 

الاسم الكامل :
مكان الاقامة :
التعليق :
هام جدا : ادارة الموقع تحتفظ لنفسها الحق لالغاء التعليق او حذف بعض الكلمات منه في حال كانت المشاركة غير اخلاقية ولا تتماشى مع شروط الاستعمال. نرجو منكم الحفاظ على مستوى مشاركة رفيع.
ما هو رأيك ؟

X أغلق
X أغلق