موقع هنا, يوم الأحد 05/12/2021, اتصل بنا

إسرائيل تستثمر مليار شيكل ..استعداداً لحرب في سوريا ولبنان

موقع هنا,
تاريخ النشر 2021/11/19 13:44:36,
عدد المشاهدات 224

إسرائيل تستثمر  مليار شيكل ..استعداداً لحرب في سوريا ولبنان

قالت مصادر عسكرية  إن الجيش الإسرائيلي يخطط لاستثمار مليار شيكل في تدريبات وحدات الاحتياط خلال عام 2022، كجزء من الاستعداد لعملية عسكرية ضد إيران والفصائل الموالية لها في سوريا ولبنان.

وأشارت المصادر الإسرائيلية إلى أن "تقارير غربية ذكرت مؤخراً أن إسرائيل صعّدت هجماتها العسكرية في سوريا، ونسبت تقارير محلية الغارات الجوية على الأراضي السورية إلى إسرائيل". وأضافت أن "الهجمات الأخيرة استهدفت الفصائل الموالية لإيران والبنية التحتية التابعة للحرس الثوري الإيراني".

وارتفعت وتيرة الضربات الاسرائيلية على سوريا في الفترة الأخيرة، مستهدفة مواقع لجيش النظام وأهدافاً إيرانية وأخرى لحزب الله، وآخرها ليل الثلاثاء/الأربعاء، حين قصفت طائرات إسرائيلية مبنىً في جنوب العاصمة السورية دمشق. وأشار المرصد السوري لحقوق الانسان إلى أن "المنطقة المستهدفة فيها مقرات ومواقع للفصائل التابعة لإيران وحزب الله اللبناني".

ونقلت مصادر إسرائيلية قولها إن الجيش الإسرائيلي يراقب وضع نظام بشار الأسد، "الذي يتجه نحو اكتساب الشرعية"، مشيرةً إلى أن "الجيش لاحظ تغييراً في الاستراتيجية التي يعتمدها حزب الله اللبناني في مقاربته للعلاقات الدولية والدبلوماسية، إذ إنها بدأت تتجه نحو علاقات أكثر انفتاحاً مع الغرب".

ونفذت قيادة المنطقة الشمالية في الجيش الإسرائيلي، بقيادة الجنرال الاسرائيلي أمير برعام، تدريبات تضمنت محاكاة سيناريوهات قتال تعتمد على قوات الاحتياط، إلى جانب القوات النظامية، في المجالات البرية والجوية والبحرية، فضلاً عن استخدام الاستخبارات الإلكترونية والطائرات المسيّرة العسكرية.

وقبل أسبوع، أعلنت القيادة المركزية للقوات البحرية الأميركية، عن قيامها بمناورات عسكرية متعددة الأطراف والاختصاصات لتطوير عمليات الأمن البحري في البحر الأحمر يشارك فيها قوات إسرائيلية وإماراتية وبحرينية وأميركية.

 وقال ضابط رفيع في سلاح البحرية الإسرائيلية إن هدف التدريبات العسكرية المشتركة هو "منع التموضع الإيراني في البحر، والتصدّي للمسيّرات"، في مناورة هي الأولى من نوعها بين إسرائيل والبلدين الخليجيين.

يُشار إلى أن الحكومة الإسرائيلية وافقت في 18 تشرين الأول/أكتوبر، على ميزانية بقيمة خمسة مليارات شيكل (1.5 مليار دولار) لتعزيز قدراتها على استهداف البرنامج النووي الإيراني، مشيرة إلى أن "الأموال ستوجه نحو الطائرات وجمع المعلومات الاستخبارية، باستخدام الأقمار الصناعية، من بين خيارات أخرى".

تعليقك على الموضوع
هام جدا : ادارة الموقع تحتفظ لنفسها الحق لالغاء التعليق او حذف بعض الكلمات منه في حال كانت المشاركة غير اخلاقية ولا تتماشى مع شروط الاستعمال. نرجو منكم الحفاظ على مستوى مشاركة رفيع.

استفتاء هنا

لا يوجد انتماء سياسي للطائفة الدرزية وليس لها اي ثقل او تأثير على مجريات الامور في الدولة فما هو الحل؟
  • اقامة حزب سياسي درزي يمثل الطائفة من الناحية السياسية والقيادية
  • ليبقى الوضع كما هو عليه والطائفة موجودة في احزاب مختلفة
  • علينا الانظمام الى المنظومة السياسية العربية لتمثلنا كقوة كبيرة
  • يجب في البداية القيام بتنظيم داخلي لقيادة الطائفة بشكل موحد
مجموع المصوتين : 380
X أغلق
X أغلق