موقع هنا, يوم السبت 16/10/2021, اتصل بنا

استمرار الفعاليات التربوية في المركز الثقافي في عسفيا واستضافة النائب منصور عباس

موقع هنا,
تاريخ النشر 2021/09/26 08:27:21,
عدد المشاهدات 252

استمرار الفعاليات التربوية في المركز الثقافي في عسفيا واستضافة النائب منصور عباس

في نطاق الانطلاقة الجديدة للمركز الثقافي في عسفيا بمديره الجديد السيد عنان شخيدم استضاف يوم امس السبت المركز رئيس القائمة العربية الموحدة النائب منصور عباس.

شارك في الندوة التي ادارها الصحفي سلمان طويل العشرات من المواطنين من القرية الى جانب رئيس المجلس المحلي السيد بهيج منصور وعدد من أعضاء المجلس.

في بداية اللقاء طرح السيد بهيج منصور القضايا الملحة التي يعاني منها المواطن العسفاوي وخاصة في قضايا التخطيط والبناء ، قانون كمينيتس والغرامات الباهضة التي تثقل كاهل السكان ، عدم تجاوب سلطات التخطيط وخاصة اللجنة اللوائية للتخطيط والبناء التي ترفض المصادقة على الخارطة الهيكلية المقترحة لقرية عسفيا وتضع العديد من العراقيل مع العلم ان الخارطة الهيكلية الأخيرة لقرية عسفيا تمت المصادقة عليها سنة 1974 ، ونوه رئيس المجلس السيد بهيج منصور ان المجتمع العسفاوي على اعتاب انتفاضة شعبية اذا لم تطرح الحلول الملائمة لهذه المشاكل.

في سياق حديثه تطرق الدكتور منصور عباس الى العديد من النقاط وخاصة مواضيع التخطيط والبناء وقال "كنا 15 عضو كنيست في البرلمان ولم نستطيع ان نغير شيء ونحن الان من الائتلاف ومن خلال نهج جديد نحاول التغيير وحل المشاكل من خلال الشراكة وليس من خلال المعارضة وهناك العديد من الأمور التي نشعر والمواطن العربي يشعر انها بطريقها الى الحل".

وأضاف " نحن قبلنا الشراكة لحل المشاكل الاجتماعية التي يواجهها المواطن العربي والدرزي على مدار سنوات عديدة ، نحن فقط 100 في الائتلاف ولكن هناك إنجازات ، من ناحية التاثير في الكنيست نحن متواجدون في جميع اللجان البرلمانية المهة ومنها رئاسة لجنة الداخلية ، صحيح هذا لا يكفي ونحن ليس في مركز اتخاذ القرار الذي هو الحكومة ولكن لنا قوتنا وتأثيرنا ، هذه تجربة جديدة وسنرى النتيجة".

بالسنبة لقانون القومية يقول منصور عباس " هذا القانون لا يمكن الغائه وهو واقع ولكن من خلال عملنا السياسي بالإمكان تفريغ هذا القانون من مضمونه من خلال الشراكة وانتزاع جميع الحقوق المدينة المستحقة بالضبط كما حقوق المجتمع اليهودي وهذا ما نحاول القيام به".

وفي السياق قال منصور عباس " عملنا هو من اجل جميع المجتمع العربي وبينهم القرى والبلدات الدرزية وهذا الذي قمنا به خلال المفاوضات على ميزانية الدولة اذ تم تخصيص مبلغ ثلاثة مليارات شيكل للمجتمع الدرزي

في ختام الندوة التي استمرت على مدار ساعة ونصف وعد منصور عباس على استمرار العمل من اجل تحسين الوضع الاجتماعي في المجتمع العربي والدرزي ووعد بمحاولة التدخل لايجاد حلول لمشاكل التخطيط والبناء في قرية عسفيا.

كما ذكرنا فعاليات المركز الثقافي الذي انطلق من جديد بعد سنوات عديدة من الاغلاق مستمرة بأدارة المدير الجديد عنان شخيدم الذي وعد بمبادرات ومفاجئات جديدة قريبة في فعاليات المركز.

تعليقك على الموضوع
هام جدا : ادارة الموقع تحتفظ لنفسها الحق لالغاء التعليق او حذف بعض الكلمات منه في حال كانت المشاركة غير اخلاقية ولا تتماشى مع شروط الاستعمال. نرجو منكم الحفاظ على مستوى مشاركة رفيع.

استفتاء هنا

لا يوجد انتماء سياسي للطائفة الدرزية وليس لها اي ثقل او تأثير على مجريات الامور في الدولة فما هو الحل؟
  • اقامة حزب سياسي درزي يمثل الطائفة من الناحية السياسية والقيادية
  • ليبقى الوضع كما هو عليه والطائفة موجودة في احزاب مختلفة
  • علينا الانظمام الى المنظومة السياسية العربية لتمثلنا كقوة كبيرة
  • يجب في البداية القيام بتنظيم داخلي لقيادة الطائفة بشكل موحد
مجموع المصوتين : 302
X أغلق
X أغلق