موقع هنا, يوم الأحد 05/12/2021, اتصل بنا

جهود أخيرة لبلورة ائتلاف قبل المشاورات لدى رئيس الدولة

موقع هنا,
تاريخ النشر 2021/04/04 14:34:25,
عدد المشاهدات 403

جهود أخيرة لبلورة ائتلاف قبل المشاورات لدى رئيس الدولة

التقي مساء أمس رئيس حزب "يش عتيد"، يائير لبيد مع رئيس حزب "يمينا"، نفتالي بينيت، ضمن التحركات الحزبية العديدة في محاولة للتفاهم حول تشكيل حكومة جديدة.

وصدر بيان مقتضب عن كل من الحزبين جاء فيه ان اللقاء الذي استغرق ساعتين ونصف بين الاثنين قد مر في أجواء طيبة وان الاثنين اتفقا على مواصلة التواصل فيما بينهما لاحقا.

يشار الى ان نفتالي بينيت قد التقي اول أمس مع رئيس الحكومة نتنياهو من اجل بلورة تفاهم بين حزبيهما للمضي معا في ائتلاف حكومي. وقد استغرق الالقاء نحو ثلاث ساعات دون ان يتمخض عن نتائج تبشر بتحالف بين الحزبين، غير ان كلاهما قال بعد اللقاء انه كان لقاءً بناءً وان نتنياهو وبينيت اتفقا على مواصلة الاتصالات فيما بينهما.

من ناحيته، يبدأ الرئيس الإسرائيلي ريفلين، صبيحة غد الاثنين باستقبال وفود الأحزاب التي تخطت عتبة الكنيست الإسرائيلي ونجحت بإيصال ممثليها الى البرلمان، وذلك من اجل التشاور معهم وسماع آرائهم بشأن المتنافسين على مهمة تشكيل الحكومة الجديدة.

وخلافا لما هو معتاد، فقد قرر الرئيس الإسرائيلي هذه المرة ان يجتمع مع كافة مندوبي الأحزاب في يوم واحد بدلا من عدة أيام كما كان متبعا، وقد خصص لكل وفد 45 دقيقة يستمع خلالها الى موقف الحزب من الأوضاع في البلاد ونظرته لكيفية الخروج من هذا المأزق السياسي ومن ثم سيستفسر ريفلين من كل وفد من هو الشخص الذين يوصون بأن يتولى مهمة تشكيل الحكومة الجديدة.

وقال الرئيس ريفلين عند تسلمه النتائج الرسمية للانتخابات منذ أيام معدودة، انه سيمنح خطابا لتكليف للشخص الذي يراه هو صاحب أفضل فرص لتشكيل الحكومة القادمة وليس بالضرورة لزعيم الحزب الأكبر، مما اثار حفيظة عدد من شخصيات الليكود البارزة.

تعليقك على الموضوع
هام جدا : ادارة الموقع تحتفظ لنفسها الحق لالغاء التعليق او حذف بعض الكلمات منه في حال كانت المشاركة غير اخلاقية ولا تتماشى مع شروط الاستعمال. نرجو منكم الحفاظ على مستوى مشاركة رفيع.

استفتاء هنا

لا يوجد انتماء سياسي للطائفة الدرزية وليس لها اي ثقل او تأثير على مجريات الامور في الدولة فما هو الحل؟
  • اقامة حزب سياسي درزي يمثل الطائفة من الناحية السياسية والقيادية
  • ليبقى الوضع كما هو عليه والطائفة موجودة في احزاب مختلفة
  • علينا الانظمام الى المنظومة السياسية العربية لتمثلنا كقوة كبيرة
  • يجب في البداية القيام بتنظيم داخلي لقيادة الطائفة بشكل موحد
مجموع المصوتين : 380
X أغلق
X أغلق