موقع هنا, يوم الأحد 05/12/2021, اتصل بنا

نتنياهو وبنيت يجتمعان لأول مرة لبحث تشكيل حكومة "مستقرة"

موقع هنا,
تاريخ النشر 2021/04/03 08:01:39,
عدد المشاهدات 370

نتنياهو وبنيت يجتمعان لأول مرة لبحث تشكيل حكومة "مستقرة"

التقى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو رئيس حزب "يمينا" نفتالي بينيت لمدة ثلاث ساعات، يوم امس الجمعة، لبحث سبل تشكيل الحكومة.

وقال مكتب حزب "يمينا" "ناقش الرجلان ضرورة تشكيل حكومة مستقرة وعاملة بأسرع ما يمكن والخيارات المتاحة لهما في الوضع السياسي الحالي".

وفي السياق عاد رئيس كتلة "الصهيونية الدينية" بتسلئيل سموتريش وأكد أن حزبه "لن يكون شريكا في حكومة تعتمد، بشكل فعال أو من خلال الامتناع على القائمة الموحدة أو أي مؤيدين آخرين للإرهاب"على حد وصفه.

وكان نفتالي بينيت قد قال مساء الخميس إنه لن يوصي بيائير لبيد كرئيس للوزراء عندما يلتقي بالرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين يوم الاثنين الوشيك.

 ووفقا لتقارير من غير المتوقع أيضا أن يوصي نفتالي بينيت برئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وقد ينتهي به الأمر إلى تزكية نفسه

بحسب مصادر في حزب الليكود كان بنيامين نتنياهو سيعرض على بينيت مناصب عليا داخل حزب الليكود، وقال مسؤول كبير في الليكود هو اقتراح مخزي الذي يشير إلى فقدان أعصابه ( نتنياهو) ومن حول وضع حركة الليكود للبيع بالمزاد في مقابل ولاية نتنياهو"

ومن جهته قال رئيس القائمة العربية الموحدة منصور عباس، مساء الخميس، إنه لا يريد أن يكون جزءًا من "أي كتلة".

ويبدو أن المفاوضات لتشكيل الائتلاف قد وصلت إلى طريق مسدود مرة أخرى بعد 4 انتخابات في غضون عامين

ومن المقرر أن يلتقي نفتالي بينيت بزعيم كتلة المعارضة ياسر لبيد مساء اليوم السبت.

 

 

تعليقك على الموضوع
هام جدا : ادارة الموقع تحتفظ لنفسها الحق لالغاء التعليق او حذف بعض الكلمات منه في حال كانت المشاركة غير اخلاقية ولا تتماشى مع شروط الاستعمال. نرجو منكم الحفاظ على مستوى مشاركة رفيع.

استفتاء هنا

لا يوجد انتماء سياسي للطائفة الدرزية وليس لها اي ثقل او تأثير على مجريات الامور في الدولة فما هو الحل؟
  • اقامة حزب سياسي درزي يمثل الطائفة من الناحية السياسية والقيادية
  • ليبقى الوضع كما هو عليه والطائفة موجودة في احزاب مختلفة
  • علينا الانظمام الى المنظومة السياسية العربية لتمثلنا كقوة كبيرة
  • يجب في البداية القيام بتنظيم داخلي لقيادة الطائفة بشكل موحد
مجموع المصوتين : 380
X أغلق
X أغلق