موقع هنا, يوم الجمعة 16/04/2021, اتصل بنا

شركة أمنية إسرائيلية: اكتشاف شبكة قراصنة تابعة لحزب الله

موقع هنا,
تاريخ النشر 2021/01/30 05:55:49,
عدد المشاهدات 215

شركة أمنية إسرائيلية: اكتشاف شبكة قراصنة تابعة لحزب الله

الحرب الإلكترونية القائمة بين إسرائيل وحزب الله لم تتوقف يوماً. وهي تزداد شراسة وتشعباً في جبهات سرية وخفية، نادراً ما يعلم بها إلا الطرفين المتورطين بها.

وفي هذا السياق، ادعت شركة "كليريسكي" الإسرائيلية، المختصة بالأمن السيبراني، أنها اكتشفت "شبكة قراصنة محترفة، مرتبطة بحزب الله، اخترقت 250 شبكة إلكترونية في مختلف دول العالم بعضها عربية".

وذكرت شركة (Clearsky Cyber Security) الإسرائيلية، في تقرير، أن الشبكة تعرف باسم مجموعة "الأرز اللبناني"، ومرتبطة بحزب الله، اخترقت شركات إلكترونية متعددة في مصر والأردن والسعودية والإمارات وفلسطين والولايات المتحدة وبريطانيا ولبنان وإسرائيل.

وحسب التقرير، بدأت عمليات القرصنة في مطلع سنة 2020، واكتشفت الشركة الإسرائيلية أن معظم الشركات التي تعرضت لهجمات على أيدي هؤلاء القراصنة، تعمل في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتطبيقات الإلكترونية، بالإضافة إلى شركات تقدم خدمات استضافة الويب.

وقالت الشركة أن المعلومات المتوفرة لديها لا تعكس أنشطة القراصنة بالكامل. لكن يبدو من الهجمات أن المجموعة تقصدت سرقة معلومات أمنية والبيانات الحساسة لتلك الشركات المستهدفة. هذا فضلاً سرقة بيانات الاتصالات والمعلومات الخاصة بالزبائن.

ووفق التقرير أيضاً، أقدمت المجموعة على استخدام طريق واحد وبسيط، عبر مسح الانترنت وإنشاء مواقع على سرفيرات Atlassian and Oracle، وقامت بعدها باستخدام هذه المواقع لشن الهجمات على الشبكات الداخلية الخاصة بالشركات، من خلال تنصيب برامج تجسس وقرصنة متطورة، وسحبوا معلومات خاصة بتلك الشركات.

ولفت التقرير إلى وجود مؤشرات قوية بأن تلك الهجمات التي تعرضت لها الشركات مرتبطة بحزب الله، لأن جميع برامج التجسس هذه، مستخدمة فقط من مجموعة "الأرز اللبناني".

وقد ارتكبت هذه المجموعة أخطاء تقنية مكنت الشركة الإسرائيلية من اكتشاف خيوطها. فخلال كل الهجمات التي حصلت حول العالم، كان القراصنة يعيدون استخدام الملفات ذاتها في كل الاقتحامات، ما مكن الشركة الإسرائيلية من اكتشاف انتماء القراصنة إلى هذه المجموعة ذاتها. 

تعليقك على الموضوع
هام جدا : ادارة الموقع تحتفظ لنفسها الحق لالغاء التعليق او حذف بعض الكلمات منه في حال كانت المشاركة غير اخلاقية ولا تتماشى مع شروط الاستعمال. نرجو منكم الحفاظ على مستوى مشاركة رفيع.

استفتاء هنا

لا يوجد انتماء سياسي للطائفة الدرزية وليس لها اي ثقل او تأثير على مجريات الامور في الدولة فما هو الحل؟
  • اقامة حزب سياسي درزي يمثل الطائفة من الناحية السياسية والقيادية
  • ليبقى الوضع كما هو عليه والطائفة موجودة في احزاب مختلفة
  • علينا الانظمام الى المنظومة السياسية العربية لتمثلنا كقوة كبيرة
  • يجب في البداية القيام بتنظيم داخلي لقيادة الطائفة بشكل موحد
مجموع المصوتين : 65
X أغلق
X أغلق