موقع هنا, يوم الخميس 06/08/2020, اتصل بنا

لجنة مكافحة العنف تبحث اليوم  قتل النساء: 54‎%‎ من النساء اللاتي قتلن آخر عامين عربيات

موقع هنا,
تاريخ النشر 2020/07/08 06:33:39,
عدد المشاهدات 142

لجنة مكافحة العنف تبحث اليوم  قتل النساء: 54% من النساء اللاتي قتلن آخر عامين عربيات

النائب د. منصور عباس رئيس اللجنة: بموضوع قتل النساء يجب التوقف عن التحدث عن إحصائيات وأرقام، ويجب التركيز في الفشل المستمر لسلطات الدولة والمجتمع

ستعقد اللجنة البرلمانية الخاصة لمكافحة العنف والجريمة في المجتمع العربي، برئاسة د. منصور عباس، اليوم  الأربعاء الساعة 9:30 جلسة لبحث موضوع قتل النساء في الدولة بشكل عام، والنساء العربيات بشكل خاص.

وسيعرض أمام اللجنة مسح أجراه "مركز المعلومات والأبحاث" التابع للكنيست، حول قتل النساء بشكل عام، وقتل النساء العربيات، يشمل معطيات هامة وصعبة حول قتل النساء على أيدي أزواجهن، وعلى أيدي أقربائهن من العائلة، ومعطيات حول محاولات قتل النساء.

ومن أبرز المعطيات: بين السنوات 2017-2019 : قتلت في الدولة 67 امرأة، أكثر من نصفهن (54% منهن) نساء عربيات. 23 امرأة قتلت على يدي زوجها (34% من مجمل عدد النساء اللاتي قتلن)، من بينهن 4 نساء عربيات (17%).

وحول الجلسة وما سيعلن خلالها عن معطيات قال النائب د. منصور عباس: "في قضية قتل النساء يجب أن نتوقف عن التحدث عن إحصائيات وأرقام، ويجب التركيز في الفشل المستمر لسلطات الدولة والمجتمع بشكل عام في أخذ أدوارهم لمكافحة هذه الآفة. يمكن منع معظم حوادث قتل النساء إذا تم تطبيق القرارات السابقة التي اتخذت بهذا الشأن. يجب رصد الميزانيات التي حددت لهذا الهدف، وزيادة التنسيق بين السلطات المختلفة".

لمتابعة البث في موقع اللجنة:

bit.ly/3hJ43xX

وفي صفحة بث اللجان في موقع الكنيست:

bit.ly/2YX6nZh

وفي قناة الكنيست التي ستبث الجلسة.

تعليقك على الموضوع
هام جدا : ادارة الموقع تحتفظ لنفسها الحق لالغاء التعليق او حذف بعض الكلمات منه في حال كانت المشاركة غير اخلاقية ولا تتماشى مع شروط الاستعمال. نرجو منكم الحفاظ على مستوى مشاركة رفيع.

استفتاء هنا

توصل منتدى السلطات المحلية الى اتفاق مع مكتب رئيس الحكومة السؤال هل سينفذ الاتفاق وهل تؤيده؟
  • لا لاني غير واثق من تنفيذه
  • نعم فقد حقق المنتدى مطالبه
  • باعتقادي ان منتدى السلطات المحلية اخطاء كما كل مرة
  • لا وفقط عند التنيفذ نستطيع تقييم الامور
مجموع المصوتين : 63
X أغلق
X أغلق