موقع هنا, يوم الجمعة 19/07/2019, اتصل بنا

حرية ألمجتمع تقاس بمدى حرية المرأة فيه

زياد قزل,
تاريخ النشر 2019/06/07 15:22:35,
عدد المشاهدات 217

حرية ألمجتمع تقاس بمدى حرية المرأة فيه وكلما ارتقت المرأة واقتربت من مكانتها السامية, كلما قطع المجتمع شوطا اكبر في الطريق الى التقدم والحضارة.

كلما توفرت الفرص المتساوية للمرأة, كلما خرجت من الحجاب النفسي الذي لا يزال يلازمها.

كم من النساء تغنى بهم البشر !!

كم منهن اصبحن نعمه على الشعوب !!

الكفاحات التاريخية اثبتت ان الطاقة النسوية هي طاقه نووية ايجابيه.

المرأة هي مصدر قوتنا وليست نقطه ضعفنا, المرأة هي الأم والاخت, هي الزوجة والابنة, المرأة هي المربية وهي معلمة القيم والاخلاق.

أليس هو دين التوحيد الذي ينادي بالمساواة التامة بين الرجل والمرأة!!

اليست هي شريعة الموحدين التي تضع المرأة في مركز الحياه!!

أليس هو رسول الله, صلى الله عليه وسلم, من قال عن ابنته فاطمه الزهراء : " ان الله يغضب لغضبها ويرضى لرضاها وان فاطمه هي بضعه مني, فما اسرها اسرني وما اغضبها اغضبني "

أليس هو يسوع المسيح, صلى الله عليه وسلم ,الذي نادى امه مريم: " يا إمرأه " , لما في هذه الكلمه من تقدير واحترام وقوه !!!

اليست هي الست نظيره جنبلاط, زوجه فؤاد بك جنبلاط ووالده كمال بك جنبلاط, سيده قصر المختارة, التي خاضت الصراع السياسي في لبنان وارتقت سلم الزعامة للدروز واستطاعت بسجاياها المتميزة وفطرتها ومؤهلاتها متابعه رساله آل جنبلاط التاريخية بعد مقتل زوجها, ابقت الزعامة السياسية في المختارة وسلمتها لفلذه كبدها كمال بك جنبلاط, الذي تابع المسيرة منتصب القامه ومرفوع الرأس.

تاريخ البشرية يعج بالشخصيات النسائية التي سطع نجمهن وكان لهن الدور الاكبر في تصميم مستقبل الإنسانية.

كيف لنا الا نتذكر جان دارك الفرنسية.

كيف لنا الا نخضع احتراما امام مدام كيري.

لما لا نقف اجلالا امام رائدات الفضاء سالي فيلد وجوديت رزنيك.

كيف لنا الا ننفعل عندما نستمع الى مارجريت تاتشر وانجيلا مركل.

المرأة تترأس الشركات المهيمنة على اقتصاد العالم.

المرأة تسيطر على الاجواء الأكاديمية في الجامعات والمستشفيات.

لما لا نكف عن التخبط في السؤال : هل نقبل المرأة شريكه في اداره حياتنا ام نتركها في الخلف ؟

مشاركه المرأة التامة هي حاجه العصر من اجل بناء مستقبلا مشرقا ومشرفا.

لما لا نكف عن التمييز البشع والغير اخلاقي بين الرجل والمرأة !!!

الرجال والنساء هم ابناء الله,

الله لا يفرق بين ابنائه ويضعهم في نفس المرتبة.

او ليست مخالفه الله هي كفرا !!!!

 

تعليقك على الموضوع
هام جدا : ادارة الموقع تحتفظ لنفسها الحق لالغاء التعليق او حذف بعض الكلمات منه في حال كانت المشاركة غير اخلاقية ولا تتماشى مع شروط الاستعمال. نرجو منكم الحفاظ على مستوى مشاركة رفيع.

استفتاء هنا

بعد حل الكنيست والاعلان عن انتخابات هل تريد ان يعود نتنياهو لرئاسة الحكومة؟
  • نعم
  • لا
  • لم اقرر بعد
مجموع المصوتين : 258
X أغلق
X أغلق